لبنان : سوري يفوز بسيارة في " مهرجان محلي " .. و لبنانيون يحرقونها انزعاجاً !

25 أغسطس 2017 89395 المشاهدات
اعلانات

لم يدم فرح السوري بسام عبد الحميد، بفوزه بسيارة تم السحب عليها في مهرجان تقيمه بلدة الطيبة الجنوبية في لبنان، إلا دقائق معدودة، حيث قال شبان بإحراقها رفضاً منهم لفوزه.

وقالت وسائل إعلام لبنانية، اليوم الخميس، إن المهرجان في نسخته الثالثة عشر، تحت عنوان "عالطيبة لاقونا"، شهد سحباً على سيارة Kia Picanto" ٢٠١٧"، بعدما تم بيع البطاقات في جميع محلات بلدة الطيبة.

إلا أن السحب أسفر عن فوز المشترك "بسام عبد الحميد"، ولدى تدقيق الأهالي باسم الفائز، تبين أنه سوري الجنسية، وقد كان هو سعيد الحظ من بين كل المشاركين من أبناء القرية والقرى والمجاورة.

وبينما اعترض البعض على فوز السوري، بحسب المصادر اللبنانية، فقد قام بعض شبان البلدة باقتحام كراج أحد أعضاء بلدية الطيبة، وإضرام النيران بالسيارة التي تم السحب عليها، رداً على فوز السوري بها بدلاً من أبناء البلدة.

ونقل عن رئيس البلدية، عباس ذياب، قوله إن الحادثة فردية و لا علاقة لأهل البلدة بها، مستنكراً ما حدث باسمه و باسم أهل بلدة الطيبة.

وأضاف ذياب أن القضاء يأخذ مجراه، وكل شخص قد تسبب بأذى للمواطن السوري سينال عقابه، مشدداً على أنه كان مسيطراً على نتائج الحادثة وأن الإشكال فردي، وأهل البلدة يقدرون فوز المواطن السوري كما لو أنه ابن بلدتهم.

اعلانات
اعلانات