أتعبت المؤرخين من بعدك يا بثينة .. مستشارة بشار الأسد بثينة شعبان تروي قصة دفاع جد حافظ الأسد الأسطورية عن المسيحيين في القرداحة ! ( فيديو )

١٦ ديسمبر ٢٠١٨ 5919 المشاهدات
اعلانات



روت بثينة شعبان، المستشارة السياسية والإعلامية لبشار الأسد، قصة عن جد بشار الأسد، مدعية أنه السبب في وجود المسيحيين في منطقة القرداحة، بريف اللاذقية.

وادعت بثينة شعبان في قصتها "التاريخية"، أن جد الأسد حمى عائلات مسيحية هربت من العثمانيين، وقد خاضوا حرباً في سبيل ذلك، أودت بحياة عدد من العلويين، بحسب تعبيرها.

وقالت شعبان خلال محاضرة "ملتقى البعث للحوار"، عقدت في مدينة حمص يوم الخميس الماضي: "أخبرني أحد المخضرمين الذي كان يعمل مع الرئيس حافظ الأسد الذي كان ركناً من أركان الدولة في ذلك الوقت، أن سبب وجود المسيحيين في القرداحة أنهم لجؤوا إلى القرداحة أيام الاستعمار العثماني وكان العثمانيون يطاردونهم".

وتابعت شعبان كما ظهر في مقطع مصور نشرته صفحة قيل إنها صفحتها الرسمية على فيسوبك: "كان جد الرئيس حافظ الأسد، أو جد الرئيس بشار لست متأكدة، علي سليمان، كان هو الذي حمى المسيحيين وخاض معارك مع العثمانيين".

وأضافت: "قتل أكثر من عشرين واحداً من العلويين حماية للمسيحيين الذي لجؤوا إلى القرداحة، وقال لي هذا تاريخ مؤكد ولذلك اليوم يوجد مسيحيون في القرداحة لأنه لم يكن يوجد مسيحيون فيها".


اعلانات
اعلانات