تركيا : أب و أم سوريان يودعان أطفالهما الخمسة الذين قضوا غرقاً خلال محاولة الوصول إلى أوروبا ( فيديو )

٠٨ يونيو ٢٠١٨ 22805 المشاهدات
اعلانات

تداولت وسائل إعلام تركية، على نحو واسع، مقطعاً مصوراً لوداع عائلة سورية لأطفالها الخمسة، بعد أن لقوا مصرعهم غرقاً، قبالة سواحل محافظة أنطاليا، أثناء محاولتهم الوصول إلى أوروبا.

وكان خفر السواحل التركية، في محافظة أنطاليا، قد تمكن الأحد الماضي من إنقاذ ستة لاجئين سوريين، في حين لقي تسعة آخرين، بينهم ستة أطفال، مصرعهم إثر غرق القارب الذي كان يقلهم، في منطقة ديمرة.

وقالت وكالة "دوغان" التركية، الخميس، بحسب ما ترجم عكس السير، إن عائلة "رشيد" السورية ودعت أطفالها الخمسة، بعد أن صلوا على جثامينهم في جامع بلال الحبشي، بحي أسنيورت، ونقلوهم إلى مقبرة "كيليوس" حيث سيدفنوا هناك.

وأضافت الوكالة أن "إدريس رشيد" والد الأطفال الخمسة، كان يقف بصعوبة على قدميه أمام نعوش أطفاله، في حين لم تتوقف والدتهم عن النحيب حزناً وألماً على فراقهم.

ونشرت الوكالة مقطعاً مصوراً لـ "إدريس" فور تلقيه خبر وفاة أطفاله الخمسة في المستشفى، حيث تحدث للصحفيين وهو يبكي قائلاً: "لا أعلم من أين ركبنا هذا القارب، لقد رمونا فيه وقالوا لنا اذهبوا، لم يكن بيننا أحد يمكنه قيادة القارب، بقينا في عرض البحر لساعتين، من ثم بدأنا بالغرق، لقد فقدت أطفالي وكل شيء".

بدورها ما تزال السلطات التركية مستمرة في عملية البحث عن المهربين المسؤولين عن هذه الرحلة، لإلقاء القبض عليهم، بحسب الوكالة.

اعلانات
اعلانات