سوزان نجم الدين : السياسة دمرت حياتي و عائلتي .. و أمريكا أصغر

08 ديسمبر 2018 10018 المشاهدات
الإعلانات



قالت الممثلة السورية "سوزان نجم الدين" إن السياسة دمرت حياتها وعائلتها.

وفي مقابلة عبر القناة التاسعة التونسية، ذكرت الممثلة المعروفة بمواقفها الموالية لبشار الأسد وجيشه وجرائمه، أنها لا تتحدث عن تفاصيل انفصالها عن زوجها سراج الأتاسي، خوفاً على أولادها، ولمنع تدخل الصحافة وتحريف كلامها وموقفها من "الحرب السورية".

وذكرت نجم الدين أن الحرب كانت السبب الأساسي لطلاقها، وأن السياسة أدت لخسارتها عائلتها وأولادها.

وأضافت نجم الدين: "لا أسافر إلى أميركا (حيث أولادها)، بسبب الديمقراطية التي تدعيها أميركا من خلال رئيسها ترامب حالياً.. العالم يعتقد بأن أميركا ديمقراطية! هي أصغر بلد في الديمقراطيات، من يعِش هناك يعرف جيداً كم عنق الديمقراطية صغيرة جداً".




الإعلانات
الإعلانات