بعد أن أقسمت أمام صورة شيوخ يتوسطهم الأسد .. انتشار واسع لمقطع مصور يظهر " براءة فتاة سورية في مقام أبو طاقة " ( فيديو )

١٣ أبريل ٢٠١٩ 80679 المشاهدات
اعلانات




انتشر على نحو واسع، عبر موقع فيسبوك، مقطع مصور يظهر فتاة وهي تقوم بأداء القسم، على أنها لم تعرف من الرجال سوى زوجها، في مقام "يوسف" في قرية ربعو، الذي يقدسه أبناء الطائفة العلوية، والذي يعرف باسم "مقام أبو طاقة".

وظهرت الفتاة وهي تضع يدها على القرآن، وأمامها صور لشيوخ من الطائفة العلوية يتوسطهم بشار الأسد، أثناء أداء القسم، الذي كان يلقنها إياه شخص لم يظهر في المقطع المصور.

وقالت الفتاة في المقطع: "أعوذ بالله من شر الشيطان الرجيم، بسم الله الرحمن الرحيم، أقسم بالله العلي العظيم، وحق هذا كتاب الله، وجميع ما فيه من حروف وآيات، ونقط، وسور، وأسرار، وحق، يا ولي الله الشيخ يوسف بربعو، بأني ذهبت لعند زوجي رامي عيسى، بنت عذراء، ولم أعرف من الرجال سوى حلالي، لا قبل ولا بعد".

وأضافت في قسمها: "وإذا كان كلامي ويميني يا ولي الله غير صحيح، تعاقبني وتاخد الحق مني، والله على ما أقول وكيل وشهيد".

وعقب القسم، وجهها الملقن بالتوجه إلى الطاقة، وذلك للقيام باختبار الصدق المتمثل بالدخول منها والخروج من الطرف الآخر دون مساعدة، وقد تمكنت الفتاة النحيلة من تجاوز الفتحة بسهولة.

ويقع المقام في قرية "ربعو"، شرق مدينة مصياف، التابعة لمحافظة حماة، ويعتقد أبناء الطائفة أن المقام تابع ليوسف بن عفيف الدين، من آل جعفر بن أبي طالب، وأن "الطاقة" الموجودة في الجدار، بإمكانها كشف الكاذبين، وحل الخلاف بين المتخالفين.





اعلانات
اعلانات