كيف تغير التبرعات الايرلندية حياة السورين في الخارج(فيديو)

09 ديسمبر 2017 2 المشاهدات
اعلانات

ثنت عائلة سورية لاجئة على منظمتين خيريتين إيرلنديتين قالت أنهما أنقذتا حياتها

Katar و مجد محمد لجؤوا من دمشق مع أطفالهم الثلاثة الصغار بعد تفجير ضرب متجرهم

وهذه السنة بعد أن أمضوا فترة طويلة في لبنان قبل حصولهم على الفيزا إلى أوروبا استقرت العائلة في مدينة أريزو في مقاطعة توسكاني الإيطالية

وعند وصولهم إيطاليا تم إعطائهم دروس اللغة الإيطالية مدفوعة من قبل منظمة O'Brien Foundation الإيرلندية و مدعومة من منظمة أوكسفام

عبر هذه الدروس يؤمل بأن تكون أسهل للاجئين من أجل الاندماج اجتماعياً وإيجاد عمل في النهاية حيث يسمح لهم بذلك حسب القانون الإيطالي

وقالت Katar (الزوجة) للصحيفة :إن الدروس مهمة. نشعر أهميت الدروس في كل مرة نقابل أشخاصاً، لا أصدق كيف تم إحضارنا إلى الدروس بهذه السرعة بعد وصولنا إلى إيطاليا".

بينما كانوا يغادرون بلدهم التي مزقها الحرب قلق مجد وزوجته بأنهم سيجبرون على السكن في ظروف سيئة ومتكدسين مع عائلات أخرى

ومن أجل راحتهم تم نقلهم إلى شقة خاصة، ويزورهم بشكل منتظم موظفو أوكسفام ليتم التأكد أنهم مرتاحين وسعداء

وبالرغم من أن محمد فرح بهروبه مع أسرته من سوريا التي هي أقل دولة من حيث الأمان ، فإن قلبه ما يزال قلق على عائلته التي ماتزال في دمشق

ليس من السهل البقاء في تواصل مع عائلتي في سوريا بسبب أن منطقتهم يوجد فيها إرهابيين يقطعون أية وسيلة اتصال
"أنه صعب وقاس أن أفكر بذلك، آمل في يوم ما أن يستطيعوا الانضمام لنا".

كل من الأم والأب يريدون الآن تربية طفليهم وطفلتهم في إيطاليا، لكنهم لن ينسوا من أين جاؤوا.

"أشعر أنني أنتمي إلى هنا، أنا سعيد بأن أسمي إيطاليا وطني الآن"
"أشعر أن إيطاليا أنقذتني وعائلتي "

توسكاي هو واحد من إقليمين حيث تعمل فيه أوكسام من أجل إنقاذ حياة طالبي اللجوء
في توسكاني تم دعم 450 طالب لجوء بينما في سيسيلي هناك خطط لمساعدة 1700 شخص من بينهم 700 طفل

"برنامجنا يلتزم بمعايير عالية جداً" بحسب زانوبي توسي منسق في أوكسفام الإطيالية لدعم طالبي اللجوء 
"لحسن الحظ لم يؤثر ارتفاع اليمين البديل عالمياً على طالبي اللجوء في توسكاي بشكل مباشر، لكن كان هناك اعتراضات ضد منظمات مسؤولة عن مهاجرين في السنة الماضية ".

هناك بعض الطرق الصغيرة يستطيع من خلالها الإيرلنديون مساعدة اللاجئين وطالبي اللجوء في عيد الميلاد هذا ، بحسب Oxfam Ireland's Daniel English

"من خلال التبرع ب خمسة يورو يمكنك شراء خدمات ومساعدة اللاجئين، كأشياء مثل النظافة والصحة وتكاليف التعليم"

اعلانات
اعلانات