تركيا : أم سورية تقفل المنزل على طفلها و أهالي الحي يجتمعون على صوت بكائه ( فيديو )

19 سبتمبر 2017 22710 المشاهدات
اعلانات


 تركيا : أم سورية تقفل المنزل على طفلها و أهالي الحي يجتمعون على صوت بكائه ( فيديو )

تداولت وسائل الإعلام التركية مقطعاً مصوراً، يظهر فيه طفل سوري في الخامسة من عمره، وهو في حالة هلع، حيث تركته والدته وحيداً في المنزل، بعد أن أقفلت الباب عليه، في مدينة أضنة، جنوبي تركيا.
وقالت صحيفة حرييت التركية، أمس السبت، بحسب ما ترجم عكس السير، إن سكان حي فريد باشا الأتراك، اجتمعوا على صوت بكاء الطفل السوري رامي، ولازموا الطفل السوري البالغ من العمر خمسة أعوام، من خلف شبك النافذة الحديدي، إلى أن عادت والدته بعد ساعتين من الغياب.
وقام رامي بتمزيق الشبك الداخلي للنافذة "الناموسية"، وطلب المساعدة من الجوار، بعد أن اجتمعوا على صوت بكائه.
وسارع سكان الحي لإبلاغ الشرطة، وحاولوا تهدئة الطفل وإقناعه بأن والدته ستعود قريباً، وبينما كانوا بانتظار وصول الشرطة، وصلت والدة الطفل وهي تحمل أكياساً، وأمامها عربة أطفال يجلس بداخلها طفلها الآخر.
وأسرعت والدته بفتح الباب والدخول، وادعت أنّها اضطرت لتركه في المنزل لأنه كان نائماً، إلّا أنّ الجوار من سكان الحي الأتراك، أكّدوا بأنّها ليست المرة الأولى التي تقفل فيها الأم على أطفالها لتغادره.
ولم تذكر الصحيفة إن كانت الشرطة قد اتخذت أي إجراء بحق الأم.

اعلانات
اعلانات