قناة الميادين تفضح " الحرس الثوري الإيراني " في سوريا .. و الأخير يرد مكذباً تقريراً لها ! ( فيديو )

16 أغسطس 2017 38247 المشاهدات
اعلانات
وضعت قناة الميادين التابعة لنظام بشار الأسد، الحرس الثوري الإيراني، في موقع حرج، دفعه لتكذيبها في بيان، بعد أن نشرت مقاطع مصورة لمشاركة عناصره في سوريا.

ونشرت القناة أول أمس تقريراً مصوراً جاء فيه أن "أبناء الإمام خامنئي من الحرس الثوري بدؤوا معركة الثأر للشهيد محسن حججي الذي نحره داعش قبل أيام في سوريا".

وأضافت القناة أن "الحرس الثوري أطلق حملة للقضاء على إرهابيي داعش في سوريا .. الميادين تعرض مشاهد في منطقة حميمة (ريف حمص) وتظهر للمرة الأولى عناصر من الحرس الثوري يقاتلون بشكل مباشر في الميدان".

وكان تنظيم داعش بث قبل أيام صوراً تظهر أسره للمدعو "محسن حججي"، العنصر في الحرس الثوري الإيراني، قبل أن يقوم بإعدامه.

ورداً على تقرير الميادين الذين تم حذفه لاحقاً، نفى الحرس الثوري تنفيذ أي عمليات ميدانية مستقلة في سوريا، وقال مسؤول العلاقات العامة في الحرس، رمضان شريف، الأربعاء: "الحرس الثوري ليس له عمليات ميدانية مستقلة في سوريا .. لا نؤيد الفيديو الذي نشرته الميادين، لكن ردنا ضد داعش على الطريق".

وعلى عكس مزاعم "الميادين"، بأن المشاهد التي بثتها تظهر للمرة الأولى عناصر الحرس الثوري يقاتلون بشكل مباشر في سوريا، فإن مواقع التواصل الاجتماعي تغص -منذ سنوات- بصور الإيرانيين والأفغان والعراقيين التابعين للحرس الثوري، وهم يقاتلون داخل سوريا، كما يظهر قاسم سليماني في عدة مناطق وجبهات.

ويأتي تقرير الميادين بالتزامن مع تصريح للناطق الرسمي باسم الحشد الشعبي العراقي التابع للحرس الثوري، أحمد الأسدي، والذي قال فيه يوم الاثنين الماضي، إنه "لولا وجودنا و قتالنا في سوريا منذ 6 سنوات لسقط النظام السوري".


اعلانات
اعلانات