" خبير عسكري و استراتيجي " موالي للنظام : المتظاهرون في أوروبا أخطر من المسلحين و يجب منع عودتهم لسوريا

٠٤ سبتمبر ٢٠١٧ 14643 المشاهدات
اعلانات

حاز منشور تقيأه أحد "الدكاترة" الموالين المشاهير عبر مواقع التواصل الاجتماعي، على الآلاف من الإعجابات والتعليقات والمشاركات، حيث طالب بمنع من يخرج بمظاهرات ضد رئيسه وجيشه، من العودة إلى البلاد.

ووصف المدعو "كمال الجفا" بالمتظاهرين ضد رئيسه وجيشه، بأنه أشد خطراً من "المسلحين".

ويصف كمال الجفا نفسه عبر صفحته التي يتابعها الآلاف من الموالين، بأنه "دكتور في الاقتصاد السياسي"، فيما تعرف عنه وسائل الإعلام الموالية التي تستضيفه على أنه "خبير عسكري واستراتيجي".

وقال الجفا في منشوره، أول أمس السبت: "الصورة المرفقة لشباب سوريين في فرانكفورت بالمانية ... هؤلاء السوريين الذين كانوا شرارة تفجير الوضع العسكري في سورية وبعد انفجار الاوضاع العسكرية وسيطرة المجموعات المتشددة على المناطق التي اشعلوها هربوا الى تركيا والى المانية".

وأضاف: "ورغم كل ماجرى من قتل وتدمير لازالوا شرارة فتنة مستمرة ان كانوا في سورية او اوربا .. هؤلاء اخطر وأسوأ من اي مجموعات محلية سورية تقاتل على الارض والدولة قد تصالح وتتسامح مع من قاتلها في الميدان لكن هؤلاء هم المحرضون والمخططون ولا يمكن أنةيؤمن جانبهم وعلى الدولة السورية ان تكون حذرة من هؤلاء وان تعمل على منع عودتهم الى سورية مهما كانت الظروف ......".

يذكر أن مدينة فرانكفورت الألمانية شهدت أول أمس، مسيرة شارك فيها العشرات من السوريين وغير السوريين الموالين لبشار الأسد وإجرامه، رد عليها سوريون معارضون بمظاهرة أكبر نددت برأس النظام وجرائم جيشه وحلفائه.


اعلانات
اعلانات