هولندا : لاجئ سوري يرسم رحلته الشاقة و ينقل تفاصيل معاناة شعبه ( فيديو )

08 أكتوبر 2017 522 المشاهدات
اعلانات



قالت وسائل إعلام هولندية، إن رسومات في معرض "كاريكاتير سوريا"، بمدينة ميدلبورخ الهولندية، البؤس بسبب ديكتاتور سوريا بشار الأسد، وتظهر فظاعات الحرب والإحباط، بسبب التقاعس الدولي.

شبكة "شبكة أومروب زيلاند" الهولندية، ذكرت الجمعة (6/10)، أن محمد أبو زراع، وهو واحد من 35 رساماً مشتركين في المعرض، كان وصل إلى هولندا من مدينته حلب، بعد رحلة صعبة.

ويظهر أبو زارع في رسوماته خبرته مع الحرب في مدينته حلب، ورحلته الصعبة.

ويعتمد محمد على كرسي متحرك، بسبب شلل في قدميه منذ ولادته، ويظهر كرسيه المتحرك في كثير من رسماته الكاريكاتيرية.

وأضافت الشبكة، بحسب ما ترجم عكس السير، أن زوجته وأطفاله الأربعة غادروا إلى تركيا بعد قصف عنيف، وكان قد قصف منزلهم بصاروخ وتم تدميره، وكان محمد قد لجأ أيضاً إلى لبنان، ثم تركيا، ثم قام برحلة شاقة على قارب لاجئين إلى اليونان.

وقال محمد: "كان شخصان قد رميا كرسي المتحرك بعيداً، ثم رموني في القارب كأنني قطعة أثاث"، بعد ذلك حصل محمد على كرسي متحرك جديد في اليونان، قدمته له إحدى المنظمات الإغاثية.

وساعدة شبان محمد ليصل إلى إلى ألمانيا ومن ثم إلى هولندا، حيث استقرا وتمكن من لم شمل عائلته.

وقد هدأ من روع محمد قدوم عائلته والحياة الجديدة التي حظي بها، لكن فظاعات الحرب ورحلته الشاقة مازالت في رأسه، وكان قد بدأ بالرسم منذ أن كان في مركز اللجوء.

ويظهر المعرض أعمال 35 رساماً كاريكاتورياً، وكان أقيم سابقاً في أمستردام، وسيجول العام القادم في عدة مدن أوروبية.

والمعرض الذي سيستمر حتى الثاني والعشرين من الشهر الجاري، يعني لمحمد الكثير، بحسب الشبكة، ليس لأن أعماله تعرض فيه فقط، بل لأهمية إظهار مدى معاناة الشعب السوري.


اعلانات
اعلانات