والد ميغان ماركل يناشد ملكة بريطانيا للتوسط بينه و بين ابنته ( فيديو )

١٩ ديسمبر ٢٠١٨ 790 المشاهدات
اعلانات
كشف “توماس ماركل”، والد دوقة ساسكس، عن أنه يكتب لابنته “ميغان ماركل” رسائل يومية، في محاولة لتصليح الأمور بينهما؛ إلا أنها لم ترد عليه أبدا.

وطلب المخرج الأمريكي المتقاعد، في حواره مع برنامج “صباح الخير بريطانيا ITV”، من ملكة بريطانيا “إليزابيث الثانية” التدخل لحل الأزمة بينه وبين ابنته وبين صهره “هاري” الذي لم يلتق به أبدا.

في لقائه، قال “توماس” 74 عاما، إنه تحدث آخر مرة إلى ابنته “ميغان” عشية زفافها في 19 مايو الماضي، وأنه منذ أن فشل في السير بها في ممر العروس بقلعة “وندسور” وهي ترفض كافة محاولات الاتصال بها، مشيرا إلى أن ابنته دائما كانت شخصا مسيطرا، وهذا جزء من طبيعتها، إلا أنها أبدا لم تكن شخصا وقحا.

وفي رسالة مصالحة لابنته على الهواء، التي يعتقد أنها حامل في شهرها الخامس، نظر “توماس” إلى الكاميرا وقال، وفق ما اوردت قناة "روتانا": “أنا أحبك كثيرا، أود أن أسمع منك شيئا ما.. مهما كانت الصعوبات التي واجهناها، آمل أن نتمكن من اجتيازها.. نحن عائلة”.

وعلى الرغم من الموقف القاسي التي تتخذه “ميغان” تجاه والدها؛ إلا أن “توماس” يأمل أن تؤدي ولادة طفلها إلى كسر هذا الحاجز، قائلا: “أعتقد أنها سوف تكون أمًا عظيمة، وربما ستهدأ الأمور قليلاً وسنعاود الاتصال”.

وأضاف: “أنا بالتأكيد آمل أن يصبح كل شيء على ما يرام، آمل أن أرى (ميغان) أو هاري الصغير”.

وناشد “توماس” الملكة بالتدخل بينه وبين ابنته لحل الأزمة؛ خاصة وأن هذا سيكون أول احتفال بيوم الميلاد سيمر عليه بدون بطاقة أو مكالمة من أصغر أطفاله والمقربة جدا إلى قلبه “ميغان”.

وردا على سؤال إذا ما كانت “ميغان” معتادة على التخلص من الأشخاص إذا لم تكن في حاجة إليهم، قال والدها: “هذه ليست أخلاق ابنتي، كانت دائما مهذبة جدا مع الجميع، ولم تكن وقحة أبدا مع أي شخص.. لا أعلم ما يحدث في الوقت الحالي”.
اعلانات
اعلانات