" لو رأيتهما سأبصق في وجهيهما ! " .. قناة تركية : محتالون زعموا أنهم سوريون يبيعون " قداحة أم الليرتين " لمسن بـ 800 ليرة ( فيديو )

٠٧ ديسمبر ٢٠١٨ 20817 المشاهدات
اعلانات

قالت وسائل إعلام تركية إن مسناً تركياً تعرض للاحتيال على يد سوريين اثنين، باعاه ولاعة معدنية على أنها مصنوعة من الذهب مقابل مبلغ 800 ليرة تركية في مدينة اسطنبول.

وذكرت قناة "Show Tv" التركية، الخميس، بحسب ما ترجم عكس السير، أن التركي (محمد تورك أوغلو / 67 عاماً) كان في طريقه للعودة إلى منزله حينما أوقفه شخص، وسأله عن عنوان ما في المنطقة، إلا أن المسن التركي لم يستدل على العنوان، ونظر خلفه فرأى شخصاً آخر قادم، فأوقفه للسؤال.

وأضافت القناة أن "تورك أوغلو" لم يكن قد أدرك بعد أنه وقع في الفخ الذي أحاكاه الغريبان، حيث سأل المسن التركي الرجل الذي استوقفه مستفسراً عما يبيعه، فأخرج له ولاعة معدنية صفراء زاعماً أنها مصنوعة من الذهب، ولإقناع المسن بشرائها قام الرجل الآخر بدفع مبلغ ألف ليرة تركية لشريكه الأول، واشترى منه واحدة.

واقترح الرجل الأول على المسن شراء ولاعة هو بدوره أيضاً، إلا أن الأخير أجابه أنه يملك 800 ليرة فقط هي كل ما تبقى له من راتبه التقاعدي، حيث قام بدفعها ثمناً للولاعة التي تُباع بليرتين فقط.

ولدى سؤال المذيع للرجل المسن حول ما إذا شك بسعرها المنخفض، أجابه بأنه سأل البائع عن هذا الأمر "وزعم أنه قادم من سوريا بعد أن فر من الحرب، ويجد نفسه مضطراً لبيع أغراضه بأقل من ثمنها، الأمر الذي أثار تعاطف الرجل المسن، ودفعه إلى شرائها".

وعبّر المسن التركي عن حزنه واستيائه إزاء ما تعرض له، مضيفاً: "كيف سأتمكن من تدبر أمري إلى نهاية الشهر، لو رأيتهما سأبصق في وجهيهما".

اعلانات
اعلانات