صحيفة تركية : " سوريون و أتراك يبرحون شاباً ضرباً بعد تحرشه بسيدة سورية " ( فيديو )

08 سبتمبر 2018 37110 المشاهدات
اعلانات

تداولت وسائل إعلام تركية، على نحو واسع، مقطعاً مصوراً يظهر انهيال عدد من السوريين والأتراك بالضرب على عامل في مطعم سوري بمدينة اسطنبول، ما تسبب بإصابته بجروح وكسور في مختلف أنحاء جسده، جراء تحرشه بسيدة سورية متزوجة.

وذكرت صحيفة "حرييت" التركية، السبت، بحسب ما ترجم عكس السير، أن الحادثة وقعت الخميس، في مقاطعة سلطان غازي، ووفقاً للادعاء توجهت السورية (و - ه) وهي متزوجة وأم لطفل، إلى مطعم سوري لشراء الطعام، حيث أقدم النادل السوري (حسين الفرحان / 19 عاماً) على التحرش بها لفظياً وبيده.

وأضافت الصحيفة، أن الفرحان قام بلمس يدي (و - ه)، من ثم خاطبها قائلاً: "هل زوجك في المنزل؟ إن كان ليس في المنزل فأود المجيء لـ 10 / 15 دقيقة، للحديث معك بخصوص شيء ما"، ما دفع السيدة السورية للغضب والخروج من المطعم، حيث توجهت إلى المنزل، وشرحت لزوجها (ز - أ) ما حصل معها.

وقرر (ز - أ) إيقاع النادل بالفخ، حيث طلب من زوجته الذهاب مجدداً إلى المطعم، وإخبار النادل أنها وافقت على عرضه، من ثم أبلغ عائلته وأصدقاءه بتفاصيل الحادثة، قبل أن تتجه الزوجة برفقة طفلها إلى المطعم، وتبلغ النادل بما اتفقت عليه مع زوجها، لتخرج برفقته من المطعم، وينهال عليه بالضرب كل من زوجها وأفراد عائلته، إضافة إلى عدد من الأتراك الذي كانوا موجودين بالقرب.

وتم تسليم المتحرش للشرطة، حيث نُقل إلى مستشفى اسطنبول للتدريب والبحوث بغية تلقي العلاج، وتشير التقارير الطبية إلى تعرضه لجروح وكسور عدة في مختلف أنحاء جسده.

بدورها قدمت السيدة السورية شكوى بحق النادل المتحرش، وما تزال عملية التحقيق مستمرة، بحسب الصحيفة.

اعلانات
اعلانات