تركيا : مطاعم و محال تجارية سورية تطلق حملات لتشجيع السوريين على " التضامن مع الليرة و دعم الاقتصاد التركي " ( فيديو )

١٤ أغسطس ٢٠١٨ 3545 المشاهدات
اعلانات

سلطت وسائل إعلام تركية الضوء على مطاعم ومحلات تجارية سورية، أطلق أصحابها حملات إعلانية لتشجيع السوريين على صرف عملاتهم الأجنبية لليرة التركية، دعماً للاقتصاد التركي.

وقالت وكالة "إخلاص" التركية، السبت، بحسب ما ترجم عكس السير، إن العديد من المطاعم والمحلات التجارية السورية، في مدينة إزمير، غربي تركيا، استجاب أصحابها لنداء الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، وبدؤوا بتقديم وجبات الطعام وغيرها من المنتجات مجاناً لكل من يصرف 100 دولار إلى الليرة التركية.

وأضافت الوكالة، أن السوري "أبو عبدو الحلبي"، الذي يملك محلاً لبيع القهوة، شارك بدوره في هذه الحملة، وتحدث قائلاً: "لقد استضافتنا تركيا، وأرسلت أطفالنا إلى المدارس، وأنا كمسلم بدأت بحملة أقدم من خلالها القهوة مجاناً لكل من يصرف 100 دولار، عاملنا الشعب التركي بشكل جيد للغاية، وقمنا بهذا الشيء كرد لمعاملتهم الحسنة، واستجاب لحملتنا العديد من الأشخاص".

بدوره قال "مصطفى الحموي" الذي يملك مطعماً: "ما قدمته لنا تركيا لم تقدمه الدول العربية، لقد استضافتنا وعائلاتنا في زمن الحرب، نحن ممتنون لهذا البلد وشعبه، فبفضل تركيا بدأنا حياة جديدة هنا، وأردنا أن نساعد بكل ما نستطيع فعله، لهذا السبب أطلقنا هذه الحملة التي تشهد إقبالاً كبيراً، ففي ساعات الصباح فقط حضر شخصان أظهرا لنا وصل التصريف وتناولا طعامهما هنا في المطعم".

في سياق متصل ذكرت وكالة "دوغان" التركية، الثلاثاء، أن السوريين المقيمين في مقاطعة أنطاكيا، جنوبي تركيا، استجابوا للحملة التي نادى بها أردوغان داعياً لـ "إخراج العملات الأجنبية من تحت الوسائد وتحويلها لليرة"، وشكلوا طوابيراً طويلة أمام محلات الصرافة، حاملين الأعلام التركية.

وأشار رئيس غرفة تجارة السوريين "محمد نجيب مجلوبة" إلى أن التجار السوريين يريدون المساهمة في دعم الاقتصاد التركي ولو بشيء رمزي، ويرون أن هذا الدعم واجباً عليهم، مضيفاً: "نود أن نقف إلى جانب تركيا في المرحلة الصعبة التي تمر فيها، ونحن كتجار سوريين قمنا بحملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي دعونا خلالها شعبنا لتحويل عملاتهم الأجنبية إلى الليرة التركية".

وتابع: "يوجد 1500 تاجر سوري داخل الحدود السورية بانتظار دخولهم إلى تركيا وتحويل عملاتهم إلى الليرة، هدفنا من هذه الحملة أن نقف إلى جانب تركيا وشعبها".

اعلانات
اعلانات