نائب وزير خارجية بشار الأسد : " الانتخابات الكردية مزحة .. و سنسيطر في النهاية على المناطق الخاضعة لسيطرة الأكراد "

٠٧ أغسطس ٢٠١٧ 18089 المشاهدات
اعلانات

وصف فيصل المقداد نائب وزير الخارجية السوري يوم الأحد اعتزام الإدارة الكردية في شمال سوريا تنظيم انتخابات بأنها "مزحة" وقال إن الحكومة لن تسمح لهم بتهديد وحدة الأراضي السورية.

وقال المقداد أيضا إن الحكومة ستؤكد في النهاية سيطرتها على المناطق الخاضعة للأكراد وهو ما تساهلت فيه دمشق (النظام) حتى الآن في إطار علاقة مضطربة.

وقال المسؤول السوري في مقابلة مع رويترز وهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) في دمشق "الانتخابات ستكون مزحة وسوريا لن تسمح أبدا بانفصال أي جزء من أراضيها".

وكانت الإدارة التي يقودها الأكراد حددت في نهاية يوليو تموز الفترة بين أواخر الصيف ويناير كانون الثاني لإجراء انتخابات مجلس محلي وبرلمان إقليمي في خطوة تهدف على ما يبدو لتعزيز حكمها الذاتي المتنامي.

وقال المقداد "نعتقد أن المواطنين السوريين في شمال سوريا لن يعرضوا الوضع للخطر في البلاد أو يتحركوا باتجاه أي شكل من أشكال تقسيم سوريا. من سيتحركون في تلك الاتجاهات يعرفون الثمن الذي سيدفعونه".

وعندما سئل هل ترغب الحكومة السورية (النظام) في استعادة مناطق تسيطر عليها جماعات كردية حاليا رد بأنها ليست مسألة "ترغب" ولكن "ينبغي عليها" أن تقوم بها.

وأضاف المقداد "وحدة الأراضي السورية لن تكون أبدا محلا للجدال". (REUTERS)

 

اعلانات
اعلانات