تسببت بمظاهرات و مطالبات بالترحيل .. والي ولاية تركية تحمل الأتراك مسؤولية حـ| د ثة مأسا وية بين سوريين و أتراك ( فيديو )

٠٤ يناير ٢٠١٩ 46228 المشاهدات
اعلانات

حملت مسؤولة تركية محلية الأتراك مسؤولية التوتر الذي شهدته محافظة أوشاك، غربي تركيا، بين السوريين والأتراك، على خلفية شجار بينهم راح ضحيته تركيان، وتسبب بخروج مئات الأتراك في مظاهرات، ومطالبتهم برحيل السوريين.

ونقلت وكالة "دوغان" التركية، الخميس، عن والي المحافظة "فوندا كوجابيك" قولها، بحسب ما ترجم عكس السير: "لقد راقبنا الأحداث عن قرب على مدار الأيام الثلاثة بالاشتراك مع مديرية الأمن والدرك، أوقف شابان تركيان مفرطان في شرب الكحول ليلة الحادثة بسيارتهما رجل سوري وزوجته، كانا في طريقهما للعودة إلى المنزل قرابة الساعة 11.30 بعد أن كانا في زيارة عائلية".

وأضافت كوجابيك أن التركيان هاجما الرجل السوري وزوجته، وجاء سوريان آخران لحمايتهما والدفاع عنهما، وأقدم السوري على طعن التركيان بغرض الدفاع عن نفسه وزوجته، ليبدأ عقبها مواطنونا بتناقل الأخبار المختلفة، والخروج إلى الشارع بغية التظاهر.

وأشارت إلى أنه من الطبيعي أن يقدم الشخص على حماية زوجته والدفاع عنها إذا ما تعرض لها أحدهم بتحرش حتى وإن كان كلامياً، مؤكدة أن الأتراك مسؤولين عن الأحداث الأخيرة باعتبار أن القتيلين التركيين هما من أقدما على إيقاف الزوجين السوريين ومهاجمتهما، بحسب الوكالة.

اعلانات
اعلانات