أنباء عن قصف إسرائيلي جديد طال منطقة جديدة لم يسبق أن قصفتها الطائرات الإسرائيلية ( فيديو | محدث )

٣٠ أبريل ٢٠١٨ 99888 المشاهدات
اعلانات

تداول ناشطون معارضون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، صوراً ومقاطع مصورة لانفجارات وألسنة لهب، قالوا إنها ناتجة عن قصف إسرائيلي طال نقاطاً عسكرية للنظام في ريف حماة.

ووفق المعلومات التي رصدها عكس السير، ولم يتسن التأكد من صحتها بعد، من مصادر مستقلة أو موثوقة، أن طائرات اسرائيلية قصفت اللواء 47 في ريف حماة، والذي يعتبر إحدى النقاط التي تنشط فيها الميليشيات الإيرانية.

وسرت أنباء عن أن القصف طال أيضاً مناطق في سلحب وجبل زين العابدين، لم يتسن لعكس السير التأكد من صحتها أيضاً.

من جهتها، قالت وسائل إعلام النظام تعليقاً على هذه الأنباء، إنه "سمع دوي انفجارات في ريفي حماة وحلب والجهات المعنية تعمل على التأكد من سبب الانفجارات".

متابعات

* الصورة : تداولها ناشطون على أنها تظهر الانفجارات الناتجة عن القصف، لم يتسن لعكس السير التأكد من صحتها بعد.

وكالة أنباء النظام: عدوان جديد تتعرض له بعض المواقع العسكرية في ريفي #حماة و #حلب بصواريخ معادية في حوالي الساعة 10.30 ليلاً

سكاي نيوز: أكثر من 40 قتيلا وحوالي 60 جريحا من عناصر قوات النظام السوري والميليشيات الإيرانية، حصيلة القتلى والجرحى جراء الانفجارات والحرائق الضخمة التي اندلعت في جبل البحوث 47 جنوبي مدينة حماة.

سكاي نيوز: جبل الـ 47 يعرف بجبل «معرين» يبعد عن مركز مدينة حماة 10 كم ويمتد لمسافة كبيرة لجنوب وشرق حماة، ويعتبر قاعدة عسكرية إيرانية تضم ميليشيات أفغانية وباكستانية ولبنانية وعراقية وهو عبارة عن قطعة عسكرية ضخمة ومعسكر تدريب ومستودع للذخائر.

سكاي نيوز : صواريخ تطايرت من تلك الانفجار وسقطت في ضاحية أبي الفداء في مدينة حماة، وفي قرية بسيرين البعيدة عن اللواء قرابة 7 كم، كما استمرت الانفجارات وتطاير الذخائر لأكثر من ساعة ونصف، في حين امتد الحريق للجهة الشمالية من الجبل من الجهة المحاذية لبلدة معرين مما أدى لنزوح عائلات تسكن بالقرب.

مواضيع متعلقة : صحيفة نظامية تكشف مصدر القصف الذي طال طال مواقع للجيش في حماة و حلب

 

 

اعلانات
اعلانات