حالة ذعر و رعب في مستشفى بمدينة غازي عنتاب بسبب مريض بدا و كأنه " انتحاري " ! ( فيديو )

10 مارس 2018 3434 المشاهدات
اعلانات

أُصيب مراجعون وعاملون في أحد مستشفيات مدينة غازي عينتاب، بحالة ذعر هيستيرية، بعد أن اعتقدوا أن أحد المراجعين يعتزم تفجير نفسه، ظناً منهم أن الأسلاك المتدلية من جهاز تنظيم ضربات القلب، الذي يرتديه المريض، أسلاك قنبلة.

وقالت وكالة "دوغان" التركية، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الحادثة وقعت الثلاثاء، داخل مستشفى غازي عينتاب الجامعي، حيث يظهر في المقطع المصور، الذي التقطته كاميرا المراقبة، دخول شاب عشريني، يعاني من مرض في قلبه، أجبره على ارتداء جهاز كهربائي لتنظيم ضربات القلب (هولتر)، حيث سقط الشاب أرضاً، عند مدخل المستشفى، جراء فقدانه لتوازنه.

وأضافت الوكالة أن أحد المتواجدين بالقرب من الشاب حاول مساعدته في النهوض، وفور رؤيته للأسلاك الكهربائية المتدلية منه، صرخ قائلاً "انتحاري"، الأمر الذي أدى لانتشار حالة من الهلع الشديد، بين المرضى والعاملين، وجراء صراخهم وتدافعهم للخروج من المستشفى، أُصيب الشاب المريض هو الآخر بدوره بالذعر، ما أدى إلى فقدانه وعيه.

وبقيت حالة الهلع مستمرة في المستشفى، إلى أن لاحظ أحد العاملين جهاز تنظيم ضربات القلب، بجانب الشاب، ما ساعد بتهدئة المتواجدين بعض الشيء.

وأسرع الأطباء بإجراء الإسعافات الأولية للشاب المريض، قبل أن يتم نقله إلى جناح الإسعاف، بحسب الوكالة.

اعلانات
اعلانات