تعليقاً على جريمة قتل طفل بدم بارد من قبل عناصر ميليشات النظام .. محافظ بشار في حلب : أمن المواطن خط أحمر و سوريا دولة مؤسسات و قانون ( فيديو )

14 يونيو 2017 921 المشاهدات
اعلانات

قال حسين دياب، محافظ بشار الأسد في حلب، إن الجهات الأمنية تكثف تحرياتها للقبض على الجناة "الذين ارتكبوا جريمة قتل الطفل أحمد جاويش 13 عاماً في الموكامبو أمام أحد المحلات، وجريمتهم لن تمر دون عقاب، وسينالون عقابهم الشديد الصارم جزاء على ما ارتكبت أيديهم".

وزعم دياب، بحسب ما نقل عنه إعلام النظام، أن "سورية دولة مؤسسات وقانون ومن الأولويات الحفاظ عليها ولن نسمح بتجاوز حدود القانون كون أمن المواطن خطا أحمر".

وأضاف: "منذ اللحظات الأولى للجريمة قامت الجهات الأمنية بالتقصي والبحث وتمت معرفة مرتكبيها والبحث جار عنهم والقبض عليهم لينالوا عقابهم".

وتابع دياب: "من يظن نفسه أنه فوق القانون هو مخطئ وسنقطع يده وأدواته من منبتها وسيلقى العقاب الصارم .. تضحيات وصبر أهالي حلب الذين تحملوا الإرهاب لن تذهب سدى ولن نسمح لأي شخص أن يلوث دماء الشهداء الطاهرة التي سالت في سبيل تحقيق النصر والتحرير وان سلامتهم وأمنهم فوق كل اعتبار وكل عابث فيها سيلقى العقاب الشديد".

اعلانات
اعلانات