مشاجرة بين سوريين و أتراك .. إصابات و توتر و مظاهرة و محاولة لمهاجمة المنازل ( فيديو )

١٧ ديسمبر ٢٠١٨ 52277 المشاهدات
اعلانات

شهدت محافظة أوشاك، غربي تركيا، حالة من التوتر بين الأتراك والسوريين على خلفية شجار أُصيب خلاله تركيان، أحدهما إصابته حرجة للغاية، ما دفع عشرات الأتراك للتظاهر، والتعبير عن عدم رغبتهم بوجود السوريين.

وقالت وكالة "دوغان" التركية، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الحادثة وقعت نحو الساعة العاشرة من مساء الأحد، ووفقاً للادعاء نشبت مشاجرة بين التركيين "المخمورين" (أوزغور - أ) و(إيفرن - ك)، ومجموعة مؤلفة من 10 سوريين، على خلفية احتكاك (اصطدام خفيف) التركيان بسيارتهما بسيدة كانت تسير برفقة السوريين، وطُعن خلال الشجار التركيان بسكين، حيث تم نقلهما إلى مستشفى المحافظة للتدريب والبحوث، وتشير التقارير إلى أن حالة "أوزغور" الصحية حرجة للغاية.

وأضافت الوكالة أن نحو مئة تركي تجمعوا في المقاطعة عقب سماعهم بالشجار، ورددوا هتافات عبروا خلالها عن عدم رغبتهم ببقاء السوريين في المقاطعة، وحاولوا الوصول إلى منازل السوريين، إلا أن تعزيزات الشرطة والدرك وقوات مكافحة الشغب التي وصلت من مركز المحافظة لم تسمح لهم بذلك.

وحضر والي المحافظة "فوندا كوجابيك"، برفقة مدير مديرية الأمن "ابراهيم ارغودور"، وقائد قوات الدرك "يالشن بايسال" إلى مكان تجمع الأتراك، حيث قال المواطنون الأتراك لهم إنها ليست الحادثة الأولى التي يتسبب بها السوريون في المقاطعة، إلا أن مدير الأمن أكد لهم أنهم سيتخذون الإجراءات اللازمة، وتمكن من إقناعهم بالعودة إلى منازلهم.

واعتقلت الشرطة 4 سوريين لضلوعهم في الشجار، وما تزال عملية التحقيق معهم مستمرة داخل مديرية الأمن.

وتواصل الشرطة اتخاذها للتدابير الأمنية اللازمة في المناطق التي يكثر بها السوريون، تحسباً لأي توتر آحر قد تشهده المقاطعة، بحسب الوكالة.2

اعلانات
اعلانات