تركيا : قوات الأمن و الدرك تحرر طفلين سوريين اختطفتهما عصابة في اسطنبول و طلبت فدية ضخمة ( فيديو )

٠٦ أغسطس ٢٠١٧ 1322 المشاهدات
اعلانات
ألقت الشرطة التركية القبض على خمسة أشخاص، كانوا قد اختطفوا شقيقين سوريين، وطالبوا ذويهم بفدية قدرها 500 ألف دولار.

وقالت صحيفة "حرييت" التركية، أمس السبت، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الحادثة وقعت الخميس الماضي، بحي زيتون بورنو، بمدينة اسطنبول.

وفي التفاصيل، تعرض الشقيقان (أ.ز 12 عاماً) و (أ.ز 10 أعوام) للاختطاف أثناء خروجهما من مدرستهما، من قبل مجموعة من الأشخاص يستقلون سيارة لاتحمل أي رقم.

سائق الحافلة الخاص بالمدرسة أبلغ ذوي الطفلين بأنهما لم يركبا معه، ولأنّ والد الأطفال كان في عمل خارج تركيا، فقد تولى عمهم مسؤولية إبلاغ أجهزة الشرطة.

بدورهم، اتصل الخاطفون بعم الأطفال مستخدمين رقم هاتف ايراني، وكانت مكالمتهم مختصرة، حيث قالوا: "أولاد أخيك في قبضتنا .. 500 ألف دولار مقابل إطلاق سراح الطفلين".

فيما بعد، ولكي يُثبت الخاطفون للعم وجود الأطفال بحوزتهم، أرسلوا له من خلال أحد برامج "الدردشة" مقطع فيديو للأطفال، وسارع العم لإبلاغ الأمن العام، حيث باشر فريق المفاوضات وإنقاذ الرهائن تحليل الفيديو ودراسته.

الأجهزة الأمنية التركية أكدت بعد التحليل أن الفيديو تم تصويره في إحدى الغابات، ومن خلال بعض التفاصيل شكّت بقرية "شيلة واغوا" الواقعة في الطرف الآسيوي من اسطنبول.

وتم ابلاغ قوات الدرك التابعة للمنطقة، ومن خلال عملية أمنية مشتركة تم التعرّف على لوحة السيارة المستخدمة، كما تم الاشتباه بمخيّم نصبه رجلان وامرأة ومعهما طفلان، قبل يومين في المنطقة ذاتها.

وبعد مراقبة الأجهزة الأمنية لسيارة المشتبه بهم، تم إيقافها واعتقلت كل من (حريات.د)، (شعيب.د)، (مراد.ش)، كما تم تحرير الرهائن.

وتم اقتياد المتهمين إلى شعبة الأمن العام في المنطقة، وبعد التحقيق اعترفوا بجريمتهم، كما اعترفوا بقيام كل من (أحمد.م) و (نجم الدين.ك) بمساعدتهم وتحريضهم على الخطف.

واعتقلت قوات الأمن المحرّضين، ليصبح عدد المتهمين بجريمة الخطف خمسة لم تذكر الصحيفة جنسيّتهم، وهم الآن قيد الحجز بانتظار تحويلهم إلى المحاكمة.

وتم إرسال الأطفال لشعبة الأمن العام، حيث كان عمهم بانتظارهم لتلتقط الكاميرا أولى لحظات لقاءهم.

اعلانات
اعلانات