أمريكا تنفي قصفها لميليشيات بشار الأسد الشيعية الأجنبية .. و الحشد الشعبي يؤكد و يعترف بعدد قتلاه ( فيديو )

١٨ يونيو ٢٠١٨ 2749 المشاهدات
اعلانات




نفى التحالف الدولي شن ضربات قريبة من البوكمال، حسب ما جاء في تصريح لقائد القيادة المركزية الأميركية الميجور جوش جاك.

وفي بغداد، قال مسؤولون عراقيون إن قوات الحشد الشعبي تعرضت لهجوم جنوب بلدة القائم عبر الحدود من البوكمال، ما تسبب في مقتل 20 مقاتلا وإصابة عشرات آخرين، مشيرين إلى أن سبب الهجوم لم يتحدد بعد.

واشترط المسؤولون العراقيون التكتم على هوياتهم لأنهم غير مخولين بالحديث إلى وسائل الإعلام.

في السياق ذاته، قال المتحدث باسم الجيش الأميركي الكولونيل شين ريان إن التحالف ينظر في هذه التقارير.

وقال ريان: "نحن على إطلاع على الغارة التي نفذت بالقرب من البوكمال، لكن الجيش الأميركي وقوات التحالف لم ينفذا أي غارات في تلك المنطقة. نحاول معرفة منفذ الغارة، لكنها لم تكن غارة للقوات الأميركية أو التحالف".

من جهتها، أقرّت ميليشيات الحشد الشعبي العراقية، بمقتل 22 من عناصرها في البوكمال.

واتهمت الميليشيات الولايات المتحدة بشن الضربة، وذكرت في بيان لها أن الضربة التي شنت، مساء الأحد، استهدفت "مقرا ثابتا لقطعات الحشد الشعبي من لواءي 45 و46 المدافعة عن الشريط الحدودي مع سوريا بصاروخين مسيرين"، ما أدى لمقتل 22 مقاتلا وإصابة 12 بجروح.

اعلانات
اعلانات