" فدا السيد " .. العنصر الموالي اللاجئ في النمسا يواجه الترحيل بعد مجاهرته بتأييد حزب الله و نصر الله و بشار الأسد ( فيديو )

١٠ ديسمبر ٢٠١٨ 20567 المشاهدات
اعلانات



نشر موقع إخباري تابع لحزب الله، مقطعاً مصوراً للسوري "فادي شمعون" الذي سبق وأن ظهر في مقطع مصور بمطار في النمسا يقوم فيه برفع علم حزب الله وتوجيه تحيات لحزب الله ونظام بشار الأسد، خلال استقباله لعائلته.

وبعد انتشار الفيديو السابق على نحو واسع، تناقل ناشطون معلومات ومقاطع مصورة سابقة، تؤكد أن شمعون كان عنصراً من ميلشيات بشار الأسد وحسن نصر الله، قبل أن يصل إلى النمسا كلاجئ.

وذكر موقع "ضاحية" أن المعارضة السورية تقوم بابتزاز شمعون وتهديده، زاعماً أن الأخير تعرض للابتزاز حتى من قبل صحافيين سوريين عاملين في قنوات فضائية.

وزعم فادي في المقطع المصور أن معارضين طلبوا منه تسجيل مقطع مصور يشتم فيه نصر الله وحزب الله وبشار الأسد، أو أنهم سيقومون بإرسال المقاطع المصورة الخاصة به إلى السلطات النمساوية، إلا أنه رفض مجدداً ولاءه لحزب الله وزعيمه.

وبحسب الموقع فإن "فادي يستعد لجلسة مع الجهات المعنية بترحيله من النمسا في 26 كانون الاول 2018، أقل قرار يدان به هو الانتماء إلى جماعات وأحزاب مصنفة بالارهابية، فيرحّل وعائلته".

وختم الموقع بالقول: "وحدهم المحامون في النمسا قادرون على إنقاذ فادي من مستنقع القضاء الذي أغرقه فيه جماعة الشعب يريد اسقاط النظام".


اعلانات
اعلانات