السعودية : مؤذن سوري يفارق الحياة خلال قراءته للقرآن و قبل رفعه لأذان الفجر بدقائق

٢٠ يوليو ٢٠١٧ 52629 المشاهدات
اعلانات



قالت صحيفة سعودية، أمس الخميس، إن مؤذناً سورياً فارق الحياة قبل أن يؤذن لصلاة الفجر بدقائق معدودة.

وأفادت صحيفة "سبق"، أن السوري "عبد الحق سعيد كامل الحلبي" (60 عاماً)، فارق الحياة قبل أن يؤذن لصلاة الفجر، يوم الثلاثاء الماضي، في مسجد السليماني بحي الصفا (5)، بمدينة جدة.

وأضافت الصحيفة أن "للمؤذن الفقيد ابنان، خلدون وأنس، وثلاث بنات، وقد أمضى 40 عاماً من عمره في السعودية، وعاش مولعاً بكتاب الله ورفع الأذان، فكتب له أن يموت وهو يقرأ القرآن في المسجد".

وختمت بالقول إن "الحلبي ختم رحلة عمره في السنوات الثلاث الأخيرة بالتطوع لخدمة بيت الله والمصلين ورفع الأذان وإفطار الصائمين وأداء حاجة المحتاجين".


اعلانات
اعلانات