مستوى غير مسبوق من الجهل .. تلفزيون بشار الأسد يحول " زرادشت " لفيلسوف ألماني !

٢٨ مايو ٢٠١٧ 53983 المشاهدات
اعلانات

أثار سؤال طرح خلال برنامج "مسابقات" على شاشة قناة سما (الدنيا) النظامية، عاصفة من السخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن قام بتحويل مؤسس ديانة قديمة في قارة آسيا قبل مئات السنين، لفيلسوف ألماني شهير.

ولم يكتف نظام بشار الأسد بقتل السوريين، وإعلامه بتضليلهم، بل تجاوز برنامج "سؤال" الأمر، لينتقل إلى مرحلة التجهيل وتعميم الغباء غير المسبوق الذي أنتج هذه المعلومة.

أما السؤال الذي طرحه البرنامج فهو: "من هو زرادشت، وما هي جنسيته"، وكانت الإجابات محصورة بين كونه شاعراً فرنسياً أو فيلسوفاً ألمانياً.

وذكرت صفحات إخبارية موالية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بحسب ما رصد عكس السير، أن إحدى المتصلات اختارت الإجابة الثانية، وفازت بـ "هاتف هواوي".

وزرادشت، هو فيلسوف آسيوي إيراني ومؤسس الديانة الزرادشتية، أعيد تاريخ ولادته للفترة بين 1500 و 550 قبل الميلاد، وقد عاش في مناطق أذربيجان وإيران الحالية، وظلت تعاليمه وديانته هي المنتشرة في مناطق واسعة من وسط آسيا إلى موطنه الأصلي إیران، حتى ظهور الإسلام.

ويبدو أن القائمين على البرنامج من معدين ومذيعين، خلطوا من فرط ثقافتهم واطلاعهم، بين الفيلسوف الإيراني زرادشت، والفيلسوف الألماني فريدريك نيتشه (1844-1900)، مؤلف كتاب "هكذا تكلم زرادشت".



اعلانات
اعلانات