فنانو " غرافيتي " أتراك يرسمون لوحاتهم على جدران اعزاز ( فيديو )

٠١ أكتوبر ٢٠١٧ 293 المشاهدات
اعلانات



في خطوة تضامنية مع ضحايا الحرب، قام فنانو غرافيتي أتراك، برسم لوحات فنية تحمل رسائل مناهضة للحروب على جدران مهدمة في قرية براغيدة، التابعة لمدينة اعزاز بريف حلب.

وقامت مجموعة من فناني الغرافيتي الأتراك مؤخرا بزيارة المنطقة، ورسموا لوحات تجسد معاناة السوريين على جدران منازل القرية.

وقال الفنان محمد أمين توركمان لوكالة أنباء الأناضول: "لقد أتينا إلى سوريا كي ننقل للعالم صورة الخراب الذي حل فيها".

ولفت إلى أن "تأثرنا بمقتل الأطفال هنا، جعلنا نصورهم على هيئة أزهار في رسوماتنا وأعمالنا".

أما الفنان "مستر هوري"، فقال: "قمت برسم غصن زيتون عليه دماء والكرة الأرضية، كي نوصل رسالة مفادها أن الذين يدّعون جلبهم السلام للعالم، إنما جلبوا للبشرية في الحقيقة المزيد من الآلام".

بدوره، قال يشار أبو محمد من سكان القرية، إن "المنطقة عانت من إرهاب داعش، وإرهاب النظام السوري، لكن الأهالي لم يغادروا منطقتهم رغم كل السلبيات".

ورأى أن "هذه اللوحات، وخاصة لوحة غصن الزيتون المضرّج بالدماء، تشرح مأساتنا بوضوح للعالم". (ANADOLU)
اعلانات
اعلانات