تركيا : صدور الحكم النهائي بحق سوري أنهى حياة ابنة أخيه أمام أعين طفلها بشكل وحشي و سرق مصاغها ( فيديو )

11 أكتوبر 2018 5381 المشاهدات
اعلانات

قضت محكمة الجنايات العليا بالسجن المؤبد بحق رجل سوري، كان قد قتل ابنة شقيقه أمام أعين طفلها الرضيع، وطعنها بشكل وحشي 11 طعنة، كما سرق مصاغها الذهبي في مدينة بورصه، غربي تركيا.

وقعت الحادثة يوم الثلاثاء 19/6 في مقاطعة يلدرم، حيث توجه السوري "وليد السالم" لزيارة شقيقته الصغيرة (ديمة / 18 عاماً)، ليجدها غارقة بدمائها دون حراك، ولدى وصول الفرق الطبية تم التحقق من أن الضحية تلقت 11 طعنة في أماكن مختلفة من جسدها، ما أسفر عن مقتلها.

وذكرت وكالة "دوغان" التركية، الخميس، بحسب ما ترجم عكس السير، أن الشرطة ألقت القبض على عم الضحية "بكري"، الذي حضر إلى موقع الجريمة، وحاول تضليل الشرطة من خلال بكائه، حيث تم اتهامه بجريمتي "القتل بشكل وحشي" و"السطو".

ودافع المتهم عن نفسه أمام القضاة زاعماً أنه لا يتذكر الحادثة، مضيفاً: "لقد تحولت في لحظة إلى شيطان، لا أتذكر الحادثة بشكل جيد، ولم أفهم لماذا اعتقلتني الشرطة حينها، بدأت بالتذكر حينما حدثوني عن الحادثة، إلا أني لا أذكر التفاصيل، أنا نادم جداً لقتل ابنة شقيقي".

وختمت الوكالة بالقول إن المتهم لم ينجح بإقناع أعضاء المحكمة بندمه، وقاموا بتجريمه جريمتي القتل والسطو، وحكموا عليه بالسجن المؤبد.

اعلانات
اعلانات