الحي تحول لساحة معركة .. تركيا : عراك بين أطفال يتطور لشجار مسلح بين سوريين و أتراك و النتيجة كارثية ( فيديو )

27 سبتمبر 2018 73360 المشاهدات
اعلانات

لقي تركي مصرعه وأُصيب 4 من أشقائه، جراء شجار مسلح جمع عائلة سورية بأخرى تركية، في مدينة شانلي أورفه، جنوبي تركيا.

وقالت وكالة "دوغان" التركية، الخميس، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الحادثة وقعت في حي عصمانلي، ووفقاً للادعاء نشب عراك بين أطفال عائلة "داغ" التركية وأطفال عائلة سورية مقيمة في الحي، بينما كانوا يلعبون مع بعضهم البعض في الشارع، وعاد الأطفال إلى منازلهم ليشرحوا لعائلتيهم ما حصل معهم، ما دفع أفراد العائلتين للخروج إلى الشارع، حيث دافعت كل عائلة عن أطفالها زاعمة بأنهم كانوا على حق، الأمر الذي تسبب بنشوب مشادة كلامية بينهم.

وأضافت الوكالة أن المشادة تضخمت خلال وقت قصير، حيث اتصل أفراد العائلتين بأقربائهم هاتفياً طالبين منهم الحضور، ليتحول بذلك الحي إلى ساحة معركة، هاجم خلالها أفراد العائلتين بعضهم البعض بالعصي والفؤوس والسكاكين إضافة إلى البنادق.

وأسفر الشجار عن إصابة "محمود داغ" برصاص بندقية في شتى أنحاء جسده، كما أُصيب أشقاؤه مسعود ومحمد ومراد ومسلم، وحضرت فرق الإسعاف وقامت بنقلهم إلى مستشفى شانلي أورفه للتدريب والبحوث، حيث توفي محمود هناك على الرغم من محاولات الأطباء إنقاذه.

بدورها حضرت الشرطة إلى الحي وتمكنت من إنهاء الشجار، لتتخذ عقبها تدابير أمنية واسعة داخل الحي إضافة إلى المستشفى الذي نُقل إليه المصابون.

وأسفر الشجار عن إلحاق الضرر بحافلة نقل جراء إطلاق النار عليها من بندقية.

وختمت الوكالة بالقول إن الشرطة بدأت عملية البحث لإلقاء القبض على المتورطين في الشجار.

اعلانات
اعلانات