روسي يتحدى برد سيبيريا و يقوم بمغامرة في درجة حرارة بلغت ناقص 37 ( فيديو )

٢١ ديسمبر ٢٠١٨ 115 المشاهدات
الإعلانات
تحدَّى مواطن روسي البرد القارس بطريقة غير مألوفة عندما قام بخلع ملابسه والتعلق بذراع حفار آلي قامت بأرجحته دائرياً في الهواء الطلق، وكانت درجة الحرارة في #سيبيريا التي أقيم فيها التحدي تبلغ ناقص 37 درجة.

ووفق فيديو نشرته فناة "روسيا اليوم"، فقد أقدم الرجل على مغامرته أمام حشد كبير من السكان الذين حضروا لتشجيعه أثناء القيام بها، وقام في البداية بخلع ثيابه أمام الجمهور ووسط الثلج والجليد الذي يملأ المنطقة، وقام بالتعلّق بذراع الحفار الآلي التي قامت بأرجحته دائرياً عدة مرات.

وبعد انتهائه، أكمل الرجل الروسي الذي يبدو أنه في الثلاثينيات من العمر مغامرته، عندما أقدم أحد الأشخاص على سكب دلو مليء بالماء البارد على رأسه وجسده شبه العاري.

وكان هذا المشهد الغريب جزءاً من حدث سنوي يقام في سيبيريا ويدعى «الشتاء المفتوح» وشارك في المهرجان حوالي 50 متسابقاً وتنافسوا في فئات منها رفع الأثقال ومصارعة الذراع الآلية.

ودائماً ما يثبت الروس أن شدة البرد لا توقفهم عن الحصول على بعض المتعة في الشتاء القاسي الذي تشهده سيبيريا، حيث تصل درجة الحرارة في الشتاء هناك إلى نحو 60 درجة مئوية تحت الصفر.

وفي بعض الأحيان تصدر خدمات الأرصاد الجوية في سيبيريا تحذيرات عاجلة لحث الناس على البقاء في منازلهم قدر المستطاع.
الإعلانات
الإعلانات