بعد أن حول أوروبا لمستنقع جنس و رذيلة .. خطيب مسجد في دمشق يغضب المسيحيين و هذا ما فعلته أوقاف النظام حياله ! ( فيديو )

٢٤ يونيو ٢٠١٧ 39706 المشاهدات
اعلانات



أصدر مدير أوقاف دمشق قراراً بإيقاف "خطيب مسجد"، تسبب خطب له عن المسيحيين وأوروبا بسخط وجدل واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

ونشرت وسائل إعلام موالية كتاباً قالت إنه صادر عن مديرية أوقاف دمشق، يقضي بإيقاف "ياسر الخطيب" عن إلقاء المواعظ في مسجد الرازي - برامكة.

وجاء في الكتاب الموقع من قبل مدير الأوقاف أحمد سامر قباني: "السيد ياسر الخطيب .. يطلب إليك التوقف عن التدريس الديني وإلقاء المواعظ عقب الصلوات في مسجد الرازي - برامكة وكافة المساجد في دمشق، وذلك اعتباراً من تاريخ صدور هذا الكتاب .. للاطلاع و التقيد تحت طائلة المسائلة".

وكان الخطيب أثار جدلاً واسعاً عبر عقب انتشار مقطع مصور يظهر فيه الخطيب داخل المسجد وهو يتحدث عن أوروبا، وكونها بقعة من الجنس والانحلال الأخلاقي، وأن الأوروبيين حمير وخنازير يعيشون كالبهائم ويجامعون أولادهم.

وأثارت "خطبة" أخرى للخطيب المذكور، غضب واستهجان المسيحيين بعد أن اعتبروا ما قاله إساءة للديانة المسيحية والمسيحيين، وسخرية وكلام غير لائق بحق معتقداتهم.

ولم يلق قرار مدير الأوقاف أي ترحيب، بل طالب مسيحيون موالون، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، برفع دعوى قضائية على الخطيب بتهمة ازدراء الأديان، لافتين إلى أن قرار "إيقافه عن إلقاء المواعظ" فقط، لا يكفي على الإطلاق.
اعلانات
اعلانات