وزير سعودي يهاجم الربيع العربي و يلوم السوريين على الثورة ضد بشار الأسد .. " أصبحتم مشردين فقيرين معدمين ذليلين " ! ( فيديو )

١٩ يناير ٢٠١٩ 9451 المشاهدات
اعلانات

هاجم وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد السعودي، عبد اللطيف بن عبد العزيز آل الشيخ، الربيع العربي، داعياً للاتعاظ من الشعب السوري الذي أصبح "ذليلاً" يجوب بلدان العالم.

وتداول ناشطون مقطعاً مصوراً لآل الشيخ، يقول فيه خلال كلمة ألقاها في ختام ملتقى المكاتب التعاونية الأول "تحصين وتطوير"، يوم الجمعة الماضي: "أهل الشر والفتن فرقوا بين الأب وأبنائه، وبين الإمام وجماعته، وبين القاضي وخصومه، وبين القائد وقيادته وغير ذلك".

وأضاف آل الشيخ: "ألبوا الناس وألبوا العامة حتى تكشفت الأمور وأصبح شرهم واقعاُ ملموساً، من خلال ما رأيناه في الدول المجاورة، من الدعوة إلى الثورات وما يسمى بالربيع، الربيع السام المهلك للإنسان العربي المسلم، آلت هذه الدعوات وهذه الدعايات وهذه الأبواب بهذه الأوطان إلى ما رأيتم".

وقال في كلمته: "سوريا هذه الدولة القوية وإن كان فيها ما كان فيها انظروا ماذا أصبح شعبها، مشرداً فقيراً معدماً ذليلاً، يجوب في جميع بلدان العالم لا لشيء اقترفه، بل لأنه سمح لدعاة الفتن والشر والمتاجرين بعواطفهم، أن يحركوا هذه الشوارع ويحصل ما حصل منهم، وأصبحت سوريا كما ترون".

وحذر آل الشيخ ممن وصفهم دعاة الفتنة، ومن سيسوا الدين لاكتساب الدنيا، ومحاولة الاستيلاء على الحكم، معتبراً أن المملكة العربية السعودية تواجه في الآونة الأخيرة هجوماً ظالماً من أعداء الإسلام بجميع أسمائهم وصفاتهم ومعتقداتهم".

اعلانات
اعلانات