تركيا : مقطع مصور متداول يظهر رجل أمن في مسبح و هو يعتدي بالضرب على شاب سوري اتهمته فتاة تركية بتصويرها ( فيديو )

05 يوليو 2018 30559 المشاهدات
اعلانات

تداولت وسائل إعلام تركية، على نحو واسع، مقطعاً مصوراً، قالت إنه لعامل أمن في أحد مسابح مدينة أزمير، وهو يعتدي بالضرب على شاب سوري، بعد أن اتهمته فتاة تركية بتصويره لها "خلسة"، داخل المسبح.

وذكرت وكالة "إخلاص" التركية، الخميس، بحسب ما ترجم عكس السير، أن الحادثة وقعت في مقاطعة بالجوفا، ووفقاً لادعاء الفتاة التركية، البالغة من العمر 15 عاماً، فقد قام أحد الشبان السوريين بتصويرها خلسة، عبر كاميرا هاتفه المحمول، داخل المسبح، وفور إدراكها للأمر أبلغت موظف الأمن المسؤول.

ونشرت الوكالة مقطعاً مصوراً، يُظهر موظف الأمن وهو يستمع لشكوى الفتاة، قبل أن ينتقل للشاب السوري، الذي حاول الدفاع عن نفسه، مشيراً إلى أنه يحمل هاتفين، أحدهما لا يحتوي على رصيد للاتصال، وكان يحاول استخراج رقم أحدهم، ليتصل به من الهاتف الآخر، حيث اقترب منه موظف الأمن خلال هذه اللحظات، ليفاجئه بـ "نطحة" قوية نحو رأسه، قبل أن ينهال عليه بالصفع والشتائم.

في سياق متصل، نشرت الوكالة مقطعاً آخر، قالت إنه لصبي سوري، يعمل في محل لبيع الأثاث المنزلي، في مقاطعة بوجا، وهو يصور عبر كاميرا هاتفه المحمول، شابة كانت برفقة والدتها، لم يتم الكشف عن جنسيتهما.

ويظهر في المقطع المصور، الذي التقطه أحد الأتراك، الصبي السوري وهو ينظر بحذر من حوله، ليتحقق من عدم ملاحظة المارة له، قبل أن يحاول مسرعاً التقاط عدة صور، لشابة كانت تقف برفقة والدتها، أمام أحد المحلات التجارية.

الجدير بالذكر أن وسائل الإعلام التركية نشرت المقطعين المصورين، على أنهما حالتي تحرش جنسي، نسبتهما لسوريين، دون أن تشير إلى اتخاذ أية إجراءات أمنية بحقهما.

اعلانات
اعلانات