فيديو يظهر إهانة عنصر من الجيش النظامي لعجوز مدني في قلعة المضيق .. و تضارب الأنباء حول فيديو آخر يظهر مصيره !

20 مايو 2019 31940 المشاهدات
اعلانات

تناقل ناشطون على نحو واسع مقطعاً مصوراً يظهر إهانة عناصر من ميليشيات بشار الأسد المحلية التي يطلق عليها الموالون اسم "الجيش العربي السوري" لرجل مسن في منطقة قلعة المضيق (بلدة التوينة)، في ريف حماة، والتي سيطرت قوات النظام عليها مؤخراً.

وأظهر المقطع المصور عنصراً يسأل الرجل عن اسمه واسم المنطقة التي هم موجودون فيها، إلا أن المسن رفض الإجابة، ورفض شرب الماء الذي تم تقديمه له، ليقوم العنصر وزملاؤه بشتمه وإهانته.

ولاحقاً، تداول ناشطون مقطعاً آخر يظهر من قالوا إنه العنصر ذاته، وقد وقع أسيراً بيد الفصائل المعارضة خلال المعارك الأخيرة في المنطقة، في حين ذكر ناشطون آخرون أن الشخصين مختلفان.

ولم يتسن لعكس السير التأكد بدقة من تاريخ ومكان التسجيلين، وما إذا كان العنصر الظاهر في المقطعين هو الشخص ذاته.


اعلانات
اعلانات